• إعداد الكتب المدرسية ومراشد المعلمين
    إعداد الكتب المدرسية ومراشد المعلمين

    من إختصاصات المركز القومي للمناهج.

  • إعداد الخطط التفصيلية للبرامج الدراسية
    إعداد الخطط التفصيلية للبرامج الدراسية

    من إختصاصات المركز القومي للمناهج.

  • عقد المؤتمرات و الورش في مجالات المناهج والبحث التربوي
    عقد المؤتمرات و الورش في مجالات المناهج والبحث التربوي

    من أنشطة المركز القومي للمناهج.

  • التعاون مع المؤسسات التربوية و البحثية إقليمياً و عالمياً
    التعاون مع المؤسسات التربوية و البحثية إقليمياً و عالمياً

    من أهداف المركز القومي للمناهج.

  • مجلس المركز
    مجلس المركز

    يكون برئاسة وزير التربية و التعليم وعضوية عدد من ذوي الدراية والاختصاص.

  • المجلس العلمي
    المجلس العلمي

    يكون برئاسة مدير المركز و عضوية الباحثين و آخرين

  • المستر إل قريفث مؤسس معهد التربية
    المستر إل قريفث مؤسس معهد التربية

    هو مؤسس معهد التربية بخت الرضا و أول عميد له.

  • وريث معهد التربية بخت الرضا
    وريث معهد التربية بخت الرضا

    المركز القومي للمناهج هو وريث معهد التربية بخت الرضا 1934

  • المركز القومي للمناهج

    بخت الرضا الحاضر لا زالت تحمل هم التعليم

    Read more
  • المكتبة المركزية للمناهج
    المكتبة المركزية للمناهج

    من أقدم المكتبات بعد مكتبة كليه غردون

  • رفع القدرات التقنية للباحثين
    رفع القدرات التقنية للباحثين

    التدريب التقني للباحثين تقنيا

  • مشاريع التنمية العمرانية
    مشاريع التنمية العمرانية

    تشييد سور خارجي لبخت الرضا

  • بناء البنية التحتيه التقنية
    بناء البنية التحتيه التقنية

    تركيب شبكة كاملة للمناهج

  • الانشطة الاجتماعية
    الانشطة الاجتماعية

    العاملون يداً واحدة

  •  فرع المركز بالخرطوم بحري
    فرع المركز بالخرطوم بحري

    يقع في الحلفايا وبه قسم حوسبة المناهج 

  • نشاط العيد

تسعى الأمم المتحضرة لجعل التعليم العام الحد الأدنى لكل أفراد المجتمع ,وبما أن المرحلة الثانوية تمثل نهاية التعليم العام فقد ظهرت مع أول تطور للمدرسة الثانوية في السودان في العقد الأول من القرن العشرين المدرسة الثانوية ذات المساق الأكاديمي ، التي ارتبطت بالتعليم العالي وكلياته المختلفة , والمدرسة الصناعية التي كانت تغذي سوق العمل بالأطر الفنية، ثم المدرسة الدينية ، التي يتخرج فيها الدارس بعد إكمال سنوات الدراسة، بشهادة نهاية المرحلة ، إلا أن خريجي النظام المدني كانوا هم أصحاب الحظوة في فرص العمل وقيادة المجتمع ، أما خريجو النظام الديني فكانوا على هامش المجتمع لا يجدون إلا فرصاً محدودة للمشاركة في الحياة العامة، رغم أن الاسلام هو الذي يوجه حركة الحياة في كل مجالاتها .

        وكانت المدارس الثانوية تدرس مقررات المدارس البريطانية باللغة الانجليزية عدا اللغة العربية والتربية الإسلامية ، حتى بداية مرحلة الاستقلال ومنها مقررات العلوم والرياضيات التي تم تأليفها في نهاية القرن التاسع عشر ، وفي عام 1964 تم اعتمادا للغة العربية لغة تدريس لكل مواد المرحلة الثانوية حيث ترجمت الكتب الانجليزية ، وكانت هذه أول محأولة لتطوير المناهج ، وفي عام 1972 بدأ الجهد السوداني في إعداد مناهج التعليم الثانوي كي يواكب التطورات العالمية آنذاك ، أما مؤتمر سياسات التربية والتعليم الذي عقد في العام 1990 ، فقد أوصى بإعادة النظر في التعليم الثانوي وتبنى مدرسة ثانوية موحدة القبول والشهادة وتوفر الفرص لدراسة متعددة المجالات ، وقد تميز هذا المؤتمر عن المؤتمرات السابقة بأنه حددِ - ولأول مرة - غايات التربية السودانية ، ومنها تم اقتباس غايات وأهداف مرحلتي التعليم الأساسي والثانوي .كما أن مؤتمر الإستراتيجية الشاملة الذي عقد في 1992 قد أوصى برفع نسبة التعليم الفني الى60% في الدراسة الثانوية ، وفي عام 1995 تمت إجازة التصور النهائي للمدرسة الثانوية ومناهجها وأهدافها في لقاء الندوة التربوية الذي عقد في كلية التربية بجامعة أمدرمان الإسلامية "بعد أن خصصت الندوة عدة لقاءات علمية تربوية ناقشت العديد من الأوراق الخاصة بالتعليم الثانوي في كل من جامعة وادي النيل , جامعة كسلا , جامعة كردفان , جامعة الخرطوم , والمركز القومي للمناهج والبحث التربوي ببخت الرضا"، وقد رفعت الندوة توصياتها للسيد وزير التعليم العام الذي كون لجنة في 23|3|1995 لا عداد تصور تفصيلي متكامل للمدرسة الثانوية من حيث الأهداف والبرامج الدراسية والتقويم  وقد ضمت تلك اللجنة عدداً من الخبراء التربويين